نقابة الصحفيين تُطالب بالإفراج الفوري عن الصحفي غسّان بن خليفة

اخر تحديث : 07/09/2022

غسّان بن خليفة

عبرت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين في بلاغ لها اليوم الأربعاء، عن انشغالها الكبير من إقدام النيابة العمومية بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب على الاحتفاظ بالصحفي غسّان بن خليفة مؤسس موقع انحياز لمدة خمسة أيام قابلة للتمديد.
وأكدت النقابة أن فريق الدفاع سجّل خروقات اجرائية وشكلية بالجملة رافقت عملية الايقاف من مداهمة لمنزل الصحفي ومنزل والديه دون الاستظهار بأذون قضائية والتلاعب به طيلة يوم أمس بين الفرق الأمنية المختلفة ووكلاء الجمهورية دون سماعه والسماح لفريق الدفاع بمقابلته.
وشددت النقابة على أنه بعد الاطلاع على ملف القضية والسماع الذي تم في ساعة متأخرة من الليل، فقد تأكد خلو ملف الزميل غسان بن خليفة من اي أدلة او قرائن تدينه او تضعه محل شبهة وانتفاء مجرد إمكانية قيامه بجريمة او اي علاقة بالارهاب او اي صفحات مشبوهة.

وأدانت نقابة الصحفيين ما اعتبرته ايقافا تعسفيا للزميل غسان بن خليفة والاحتفاظ به دون موجب، مطالبة بالإفراج الفوري عنه ومحاسبة كل من ساهم في التنكيل به وبعائلته.
كما استنكرت نقابة الصحفيين ما اعتبرته استسهال النيابة العمومية اصدار بطاقات الإيداع في حق المواطنين والصحفيين دون ان تكون هناك شبهات قوية او أركان جريمة، في حين يتمتع النافذون والفاسدون بأقصى درجات الحماية ويتابعون قضاياهم في حالة سراح مهما كانت خطورتها.
وأشارت النقابة إلى أن الزميل غسان بن خليفة وغيره من الصحفيات والصحفيين والمدونين والنشطاء والحقوقيين يتعرضون يوميا لحملات تشويه وتهديد وسحل إلكتروني تقوم بها صفحات محسوبة على السلطة دون ان يتخذ فيها القضاء اي إجراءات رغم رفع العديد من الشكاوى في الغرض، على حد قولها.


Print This Post

كلمات البحث :;;

اقرأ المزيد ...


نعلم قراءنا الأعزاء أنه لا يتم إدراج سوى التعليقات البناءة والتي لا تتنافى مع الأخلاق الحميدة
و نشكر لكم تفهمكم.

ترك التعليق