رئيس الحكومة: هذه أبرز ملامح خطة الإنقاذ الاقتصادي

اخر تحديث : 25/06/2020

رئيس الحكومة

التقى رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ صباح اليوم الخميس 25 جوان 2020، كلمة خلال افتتاح الجلسة العامة المخصصة لإجراء حوار حول الـ 100 يوم الأولى من العمل الحكومي أمام أعضاء مجلس نواب الشعب.
وقدّم رئيس الحكومة في كلمته ملامح خطة الإنقاذ التي طرحتها الحكومة والتي ستكون منعرجا في اعداد المخطط الخماسي 2021-2025 كما تعطي أولوية للفئات الضعيفة والهشة.
وتتلخص أبرز ملامح خطة الإنقاذ الوطني فيما يلي:
• مواصلة الصمود ودعم المؤسسات المتضررة والإحاطة بالفئات الضعيفة عبر مواصلة الإعانات الاجتماعية
• دفع الاقتصاد والنمو:
- وضع هيئة عليا برئاسة الحكومة وقاعة عمليات لضمان متابعة تنفيذ المشاريع عبر تخصيص 3000 مليون دينار للمشاريع العمومية
- تسريع انجاز المشاريع في الجهات
- تفعيل 9 مشاريع شراكة بين القطاع العام والخاص بكلفة 2500 مليون دينار
• تحفيز الاقتصاد بالاستثمار الخاص:
- تفعيل مرسوم المبادر الذاتي الهادف إلى دعم تشغيليّة اليد العاملة باجراءات مبسطة.
- تفعيل قانون الاقتصاد الاجتماعي التضامني عبر وضع الأوامر التطبيقيّة قبل موفى أكتوبر 2020.
- التصدي لاقتصاد الريع وتطوير المنافسة وذلك بتعزيز صلاحيات مجلس المنافسة بتنقيح قانون 2015
- تطوير مردوديّة ميناء رادس
- دفع الاستثمار في الرقمنة من أجل تحسين القدرة التنافسيّة للمؤسسات والتأقلم مع الاحتياجات الجديدة بعد أزمة COVID
- مراجعة مجلة الصرف قبل نهاية 2020
• السياسة الجزائية:
-أولويات الحكومة تتمثل في مكافحة الارهاب ومكافحة الفساد ومكافحة التسلط على المواطنين والمؤسسات مع وضع كل الإمكانيات على ذمة القطب القضائي وكل هياكل مكافحة الفساد
• التمكين الاجتماعي:
- وضع برنامج تمليك لـ 300 ألف عائلة على امتداد 5 سنوات
- وضع مشروع وطني لتصفية حوالي 500 ألف هكتار من أراضي الدولة لفائدة المواطنين للتشجيع على الاستثمار والتملك.
- وضع خطة كاملة لتمكين مليون شاب ضمن الفئة ما بين 15 و 29 سنة والذين يعانون من البطالة والانقطاع المبكر عن الدراسة والتكوين وادماج حوالي 250 شاب في مرحلة أولى.


Print This Post

كلمات البحث :;

اقرأ المزيد ...


نعلم قراءنا الأعزاء أنه لا يتم إدراج سوى التعليقات البناءة والتي لا تتنافى مع الأخلاق الحميدة
و نشكر لكم تفهمكم.

ترك التعليق