الجملي: أصررتُ على أن يبلغ التمشي الحكومي آخر مداه لهذا السبب

اخر تحديث : 12/01/2020
من قبل | نشرت في : السياسة,تونس

الحبيب الجملي

تقدّم الحبيب الجملي اليوم الأحد 12 جانفي 2020، في بيان وجهه للرأي العام، بالشكر لكل من آمن بصواب إختياره، وبفريقه الحكومي الذي وافق على تحمل المسؤولية، معلنا عودته إلى حياته الخاصة بعد إنهاء التجربة التي وصفها « بالمضنية ».
وقال الجملي إنه أصر على أن يبلغ التمشي الحكومي آخر مداه رغم الصعوبات والضغوطات الكثيرة، « تجسيما للممارسة الديمقراطية بكل أبعادها مهما كانت النتيجة، وحرصا منه على ضع كافة الأطياف السياسية الممثلة بالبرلمان أمام مسؤوليتها التاريخية في دعم أو معارضة حكومة الكفاءات الوطنية التي قبلت بخدمة الوطن في ظرف صعب دون أية اعتبارات سياسية ».
وأكّد الجملي أنّه لم يتردد في قبول المهمة رغم إدراكه لصعوبتها، مشددا على أنه بقي على إيمانه بمبادئه والثبات على قناعته إلى آخر لحظة في سبيل مصلحة الوطن والشعب.
كما توجّه الجملي بالشكر إلى كامل الفريق الحكومي الذي اختاره وتمنى لهم النجاح في حياتهم المهنية وإلى الفريق المصغر الذي ضم ثلة من الشباب المتطوع وعمل دون انقطاع طيلة سبعة أسابيع.

واختتم الجملي رسالته قائلا  »وإذ أنهي هذه التجربة المضنية من فخر من عمل بإخلاص من أجل المصلحة الوطنية وأعود إلى حياتي الخاصّة بضمير مرتاح ونفس هادئة فإني أُجدد الأمل في مستقبل أفضل لتونس وشعبها سماته الحرية والعدل والرقي والازدهار.

58888


Print This Post

كلمات البحث :;

اقرأ المزيد ...


نعلم قراءنا الأعزاء أنه لا يتم إدراج سوى التعليقات البناءة والتي لا تتنافى مع الأخلاق الحميدة
و نشكر لكم تفهمكم.

ترك التعليق