الاحتلال يعلن اغتيال القياديين في القسام مروان عيسى وغازي أبو طماعة

اخر تحديث : 26/03/2024
من قبل | نشرت في : السياسة,حول العالم

جيش الاحتلال

أعلن جيش الاحتلال الصهيوني مساء اليوم الثلاثاء، عن اغتيال القيادي في كتائب القسام مروان عيسى في قطاع غزة.
وقال المتحدث باسم الجيش الصهيوني إن عملية استهداف القيادي في حماس مروان عيسى وقعت قبل أسبوعين في مخيم النصيرات، وتمت بالتنسيق مع الشاباك.
وأضاف أن مروان عيسى هو الشخصية رقم 3 في الجناح العسكري لحماس وأحد مخططي هجوم 7 أكتوبر.
وتابع المتحدث باسم جيش الاحتلال: قضينا على مروان عيسى برفقة مسؤول الوسائل القتالية في حماس غازي أبو طماعة.
ومروان عيسى رجل الظل واليد اليمنى لمحمد الضيف، ونائب القائد العام لكتائب الشهيد عز الدين القسام وعضو المكتب السياسي والعسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، ولد عام 1965، وشكّلت جهوده في تطوير الكتائب تهديدا حقيقيا للاحتلال، التي وضعته على قائمة أبرز المطلوبين لديها.
اعتقلته قوات الاحتلال خلال الانتفاضة الأولى مدة 5 أعوام (1987-1993)، بسبب نشاطه التنظيمي في صفوف حماس التي التحق بها في سن مبكرة.
وتقول تل أبيب إنه طالما ظل على قيد الحياة فإن ما تصفه بـ »حرب الأدمغة » بينها وبين حماس ستبقى متواصلة. وتصفه بأنه رجل « أفعال لا أقوال »، وتقول إنه ذكي جدا لدرجة « يمكنه تحويل البلاستيك إلى معدن ».
من جهته، قال عضو المكتب السياسي لحركة حماس عزت الرشق إنه « لا ثقة في رواية الاحتلال عن اغتيال القائد المجاهد مروان عيسى، والقول الفصل هو اختصاص قيادة كتائب القسام ».

وأكد الرشق أن « توقيت إعادة الاحتلال الإعلان عن اغتيال الأخ مروان عيسى يأتي للتغطية على الأزمات التي تواجه نتنياهو، وفشل جيش الاحتلال في تحقيق أهدافه ».


Print This Post

كلمات البحث :;;;

اقرأ المزيد ...


نعلم قراءنا الأعزاء أنه لا يتم إدراج سوى التعليقات البناءة والتي لا تتنافى مع الأخلاق الحميدة
و نشكر لكم تفهمكم.

ترك التعليق